لمنحهم رخصة قيادة الأسرة

مشروع الرضوان يبدأ مرحلته الثالثة لتزويج حفظة القرآن

 

انطلقت المرحلة الثالثة من مشروع الرضوان للحفاظ المتأهلين لنيل منحة الزواج بعد اجتيازهم للمسابقة القرآنية التي عقدت بإشراف وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في فلسطين.

 

وقال د. رياض شاهين رئيس مجلس إدارة جمعية الرياض إن المرحلة الثالثة تمثلت بعقد برنامج تدريبي بالشراكة مع جمعية التيسير بهدف منح الحفاظ المتأهلين رخصة قيادة الأسرة.

 

وحضر الحفاظ المرشحون لنيل المنحة مع زوجاتهم البرنامج التدريبي، حيث تعتبر “رخصة قيادة الأسرة” أحد شروط منحة الرضوان، إضافة لكونها بنداً رسمياً منصوصاً عليه ضمن إجراءات الزواج في قطاع غزة.

 

وتحدث د. شاهين أثناء زيارة تفقدية للبرنامج التدريبي برفقة نائبه م.عدنان أبوعودة عن فضل حفظة القرآن داخل مجتمعاتهم، مشدداً على ضرورة دعم كل جهد يهدف لحفظ كتاب الله لما للقرآن من أثر في زيادة التماسك الأسري الأمر الذي ينعكس إيجاباً على كل مناحي الحياة في أي مجتمع.

 

وأثنى د. شاهين على البرنامج التدريبي المنعقد ضمن مراحل المشروع، موجهاً شكره للداعمين في الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية بدولة الكويت وأيادي الخير من قطر، حاثاً الخيرين من كل الدول العربية والإسلامية على مد جسور العطاء نحو أهالي قطاع غزة المحاصر خصوصاً مع اقتراب موسم تضاعف الأجور في شهر رمضان المبارك.

 

ويستمر مشروع الرضوان منذ انطلاقه بداية فبراير الماضي ليمتد على أربع مراحل، حيث افتتح باب التسجيل للراغبين بنيل المنحة، تبعه إجراء مسابقة قرآنية للمتقدمين، واختير على إثرها عدد من الحفاظ خضعوا لبرنامج تأهيلي.

 

ويختتم المشروع آخر مراحله في الـثاني والعشرين من ابريل الحالي حيث ستقوم جمعية الرياض بالشراكة مع جمعية التيسير بإقامة حفل توزع خلاله منح المشروع على الحفظة المجتازين لكامل مراحل المشروع.