بدأت جمعية الرياض تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع القرض الحسن، والذي يستهدف تمكين الأسر الفقيرة في قطاع غزة، بتمويل كريم من إدارة المشاريع التنموية في الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية بدولة الكويت الشقيق.

 

وقال د.رياض شاهين إن المشروع سينفذ على مرحلتين يتم من خلالهما دعم 18 أسرة، حيث تبلغ قيمة القروض الحسنة للمرحلة الأولى 21 ألف دولار، ستوزع على 9 أسر فقيرة ليتمكنوا من إقامة مشاريعهم الخاصة.

 

وبين د.شاهين أن عملية الاختيار جرت بناءً على الحالة الاجتماعية للأسرة وعدد الأفراد، إضافة إلى دراسة جدوى المشاريع المقدمة وترشيح الأكثر احتمالاً لتحقيق دخل يحقق اكتفاءً معيشياً لتلك الأسر.

 

ووضح د.شاهين أنه سيتم تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع مع اتمام المستفيدين للإجراءات اللازمة والبدء بمشاريعهم، حيث سيستفيد من المرحلة الثانية 9 أسر فقيرة تم اختيارها بناءً على المعايير المتبعة في المرحلة الأولى من المشروع.

 

ووقعت جمعية الرياض اتفاقية تفاهم مع بنك الإنتاج الفلسطيني تتيح للأسر المستفيدة من المشروع السداد من خلال البنك، فيما نصت الاتفاقية الموقعة على أن تكون فترة السداد موزعة على 18 شهراً من استلام المستفيدين للمبلغ.

 

ووجه د.شاهين كلمة شكر للدكتور المهندس حسن عبدالغني مدير إدارة المشاريع التنموية في الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية بدولة الكويت على ما بذلته الهيئة من جهود كبيرة في خدمة القضية الفلسطينية وتميزها في ملامسة حاجة الشعب الفلسطيني بدعمها للمشاريع التنموية التي تلقي بظلالها على كافة مناحي حياة الفقراء في فلسطين.

 

يذكر أن جمعية الرياض أتمت المراحل قبل النهائية لبئر نبع الخير الارتوازي والذي سيوصل مع استكمال عمليات الحفر المياه الصالحة للاستخدام لسكان مخيم الشاطئ في قطاع غزة.

020304