أطّلع مكتب نواب مدينة غزة في المجلس التشريعي على أعمال جمعية الرياض الخيرية، ومشاريعها في المجالين الإغاثي والتنموي.

جاء ذلك خلال لقاء نواب غزة مع وفد من مجلس إدارة الجمعية، أمس الثلاثاء، بناء على “دعوة رسمية” من التشريعي.

وضم الوفد أ.د رياض شاهين رئيس مجلس الإدارة، ود. نصر الدين مدوخ أمين السر، ود. رشاد المدني رئيس دائرة البحث الاجتماعي.

وكان في استقبال الوفد، النواب فرج الغول، ويوسف أبو حلبية، وجمال نصار.

وقال شاهين إن النواب اطّلعوا على أعمال الجمعية ومشاريعها ومناطق عملها، والمعوقات التي تواجهها.

وأكد أن اللقاء كان بهدف إنساني، ومن باب حرص النواب على الفئات الفقيرة والمهمشة في المجتمع الفلسطيني، مشيرا إلى أن النواب أثنوا على عمل الجمعية، ووعدوا بدعمها وتسهيل مهامها على مستوى محافظات قطاع غزة.

وفي السياق، التقى وفد من مجلس إدارة الرياض مع الدكتور حازم السراج، مدير جمعية “دعم مجمع الشفاء الطبي”.

وقال شاهين إن اللقاء يهدف إلى محاولة التعاون والاستفادة من خبرة هذه الجمعية في حل إشكالية الحجوزات الطويلة للعمليات الجراحية في مستشفيات قطاع غزة، وفق الخطة التشغيلية التي تعكف عليها “الرياض”.

ويشار إلى أن “الرياض” شرعت بداية الشهر الجاري، تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع تمكين الأسر الفقيرة في قطاع غزة بقيمة 25 ألف دولار، من أصل 100 ألف دولار تم رصدها للمشروع بشكل كامل.