قدمت جمعية الرياض الخيرية مبلغ 3 آلاف شيكل مساعدة لأسرة “مستورة” في مدينة غزة.

وقال رياض شاهين رئيس الجمعية، إن المبلغ توجه لتصليح سيارة أجرة يعمل عليها الوالد، وتعتبر مصدر الدخل الوحيد للأسرة المكونة من ثمانية أفراد.

وأضاف أن الوالد كان عاجزا عن توفير ثمن تصليح السيارة، ومهدد بالتوقف عن عمله وتوفير لقمة عيشه، “فبادرنا بتقديم هذه المساعدة من أجل عدم توقف مصدر الدخل الوحيد للأسرة”.

وأكد شاهين أن الأسرة “عفيفة ومستورة” ولا تعرف طريق المؤسسات الخيرية، وأن طاقم البحث الاجتماعي في الجمعية هو الذي وصل إليها، وقدم لها المساعدة المطلوبة، التي تعينهم على استمرار العيش بكرامة.

وكانت “الرياض” تبرعت مطلع هذا الأسبوع بمبلغ 1800 شيكل ثمنا لجهاز طبي لمريضة بسرطان الفلك العلوي من مخيم جباليا شمال قطاع غزة.

ويشار إلى أن جمعية الرياض أطلقت مؤخرا عبر موقعها الإلكتروني (نموذج التسجيل الإلكتروني) للأسر الفقيرة والأيتام؛ من أجل التواصل مع دائرة البحث الاجتماعي فيها، والاطلاع على أوضاعها وتقديم ما يمكن لإنقاذ هذه الأسر ومساعدتها.